تعرفي على أفضل طرق إزالة شعر البكيني

من اكثر الأمور المؤلمة التي تواجه الفتيات مسألة إزالة شعر البكينى، وبالرغم من أن هناك عدد من الطرق الحديثة للتخلص من الشعر الزائد إلا أن بعضها قد لا يتناسب مع طبيعة بشرتك، فمن أكثر الطرق رواجا في هذه الأيام لإزالة الشعر هو استخدام الشمع بمختلف أشكاله المتداولة في الأسواق، إلا أن استخدام الشمع في إزالة الشعر قد يكون غير مناسب لبعض أنواع البشرة وخاصه عن أصحاب البشرة الحساسة، وقد يؤدي مع استخدامه إلى حدوث مشاكل صحية للبشرة. ولذا فقد احضرنا لك عزيزتي تقريرا مفصلا عن جميع الطرق المناسبة لإزالة الشعر والخاصة بكل نوع بشرة، ولكن هناك ما يجب فعله قبل البدء في التخلص من الشعر الزائد من على بشرتك، فننصحك بتجربة أي وصفه علي يدك أولا قبل أن تجربيها في الأماكن الحساسة.

طرق إزالة الشعر:

الحلاقة (الشيفينج):

تعتبر الحلاقة من أسهل واسرع الطرق، حيث لا تستغرق سوى ربع ساعه لكي تتخلصي من الشعر الزائد، ولكن تعتبر هذه الطريقة غير محببه لأصحاب البشرة الحساسة فهي تؤدي إلى إصابة البشرة بالاحمرار والالتهاب في منطقه البيكيني علي وجه الخصوص. فإذا كنت من ذوات البشرة الحساسة، واضطررت لاستخدام الشفرات فيجب عليك تنظيف المنطقة المراد إزالة الشعر منها جيدا، ووضع نوع من أنواع الكريمات المرطبة ثم البدء في إزالة الشعر، وإذا كانت تلك المرة الأولي لاستخدام الشفرات، فيجب تجربتها علي منطقه أخري في الجسم. كما أن هناك اعتقاد خاطئ وشائع بين الفتيات وهو أن استخدام الشفرات تعمل علي تغير طبيعة الشعر إلى الخشن، ولكن هذا غير صحيح، فقد أكد طبيب الجلدية “دافيد برازير” بأن طرف الشعرة دوما ما يكون ناعم وعند استخدام الشفرة فيتم قطع الشعرة من المنتصف أو بالقرب من نهايتها ومن الطبيعي ان منتصف الشعرة يكون سميك وخشن، ولذا فإن استخدام الشفرات لا يؤدي ألى تغيير طبيعة الشعرة.

كريمات إزالة الشعر:

كريمات إزالة الشعر والمتداولة في الأسواق تحتوي علي مركبات كيميائية تعمل على التخلص من الشعر الزائد، ولكنها تعتبر غير مناسبة لأصحاب البشرة الجافة،حيث أن استخدام كريم إزالة الشعر على البشرة الجافة يؤدي إلى خشونة الجلد في هذه المنطقة وتقشيرها، ولذا إذا اضطررت لاستخدام هذه الكريمات يجب أن تقومي باستخدام مرطبات البشرة سواء بالكريمات المرطبة أو الزيوت الزيوت الطبيعية كزيت الزيتون.

وننصحك باستخدام كريم إزالة الشعر على فترات متباعدة حتي لا يتسبب في حدوث اضرار للبشرة، وزيادة جفافها.

الشمع:

استخدام الشمع للتخلص من الشعر الزائد من أمن الطرق التي يمكنك استخدامها، وليس ذلك فقط وإنما يظل مفعولها لفترة طويلة حيث أن الشمع يقوم بإزالة الشعر من الجذور، وهو مناسب لمختلف انواع البشرة، ماعدا أصحاب البشرة الحساسة، أو البشرة المصابة بحب الشباب، فهذه البشرة تكون سريعة الالتهاب، فينصح بالابتعاد عن إزالة الشعر بهذه الطريقة.

السكر والعسل (السويت):

تعتبر السويت من اقدم الطرق المعروفة لإزالة الشعر، وبعد استخدامها تترك بشرتك ناعمة وخالية تماما من الشعر، وهي مناسبة لجميع أنواع البشرة، حيث أن مكوناتها طبيعية جدا، ولكن انتبهي إذا كنتي تعاني من مشكلة صحية في أحد أجزاء بشرتك أو إصابتها بمرض معدي يفضل الابتعاد عن استخدام السويت حتي لا يؤدي إلى انتقال العدوي من مكان لأخر.

الملاقيط (ماكينة البراون):

يعد استخدام الملاقيط أمن لجميع أنواع البشرة، ولكن يجد البعض مشكله وصعوبة لاستخدامها في منطقة البيكيني ولكنها تترك بشرتك ناعمة وخالية من الشعر، حتي أقصر الشعيرات.

الليزر:

من أحدث طرق إزالة الشعر والشائعة الاستخدام خلال الفترة الحالية، ولكن الليزر لا يزيل الشعر بصورة نهائية، ولكنه يعمل علي تقليل نمو الشعر بنسبة كبيرة، فالطبيب المختص بإزالة الشعر بالليزر هو من يحدد عدد الجلسات لإزالة الشعر بالليزر، حيث أن جلسات إزالة الشعر بالليزر تكون ما بين 6 إلى 8 أسابيع.

ويعد إزالة الشعر بالليزر من أفضل الطرق لإزالة الشعر لأصحاب البشرة الحساسة، ولكن تكون نتائجها غير مجدية مع أصحاب الشعر الرمادي والشعر الأشقر حيث أن الليزر يعمل علي صبغة الشعر، ويكون فعال جدا مع الشعر الأسود.