تعرفي على أهمية تناول الثوم علي الريق

الثوم، يستخدم الثوم بشكل رئيسي في الطهي، كما يستخدم أيضا في مجال الطب، كما انه يعد من المضادات الحيوية الطبيعية، فالثوم كان يستخدم على مر العصور كعلاج للأمراض المختلفة، علاوة على أن له فوائد عظيمة خاصة عند تناوله علي الريق، ولذا سنأخذك في جولة معنا عبر موقعنا “ملتقي الجمال” لنتعرف معا علي أهمية الثوم الصحية.

الفوائد الصحية للثوم

الثوم للجهاز التنفسي
يساعد في علاج السعال،كما أنه معروف في  علاج أمراض الجهاز التنفسي.

الثوم للجهاز الهضمي
يحسن الثوم الشهية، ويسرع نشاط الجهاز الهضمي ويزيد من إفراز العصارات الهضمية في المعدة.

الثوم لأمراض النساء
يخفف آلام الطمث، ويمنع حدوث اضطرابات الجهاز التناسلي، يتم استخدام الزيت المنتج من الثوم لعلاج الامراض التناسلية والالتهابات المهبلية الشائعة.

يقوي جهاز المناعة
يمكن أن يساعد الثوم الجسم على مواجهة المخاطر البيئية، كما أنه يقتل أنواعًا مختلفة من البكتيريا.

الثوم لأمراض القلب والأوعية الدموية
يقلل الثوم من LDL، ويخفض ضغط الدم، ويمنع تصلب الشرايين.

الثوم لأمراض السرطان
يحتوي الثوم على الكثير من مضادات الأكسدة الطبيعية، وبالتالي يساهم الاستهلاك المنتظم للثوم في تقليل خطر الإصابة بالسرطان، أيضا فإن يحتوى علي مضادات أكسدة عالية، كما يحارب الشيخوخة المبكرة.

الثوم وسرطان المعدة
يحمي الثوم من سرطان المعدة، وتسريع الجهاز المناعي، كما يزيد من عدد كرات الدم البيضاء في الجسم.

الثوم للالتهابات بأنواعها المختلفة
يحتوي الثوم على مواد طبيعية تحارب البكتيريا والفيروسات والطفيليات ، بما في ذلك الديدان المعوية.

  1. يعالج التورم
    يعتبر التورم أحد أعراض القولون العصبي، وهو مرض يصيب شخصًا واحدًا من كل خمسة أشخاص.
  2. يمنع حدوث الانتفاخ

في بعض الأحيان يحمل جسمك كمية من الماء أكثر مما يحتاجه، ويمكن أن يجعلك تشعر بالانتفاخ، غالباً ما يحدث الحفاظ على المياه عندما ننتقل إلى نظام غذائي غني بالملح – لذلك فإن تقليل كمية الملح التي تقوم بتخليصها يجب أن يخفف الأعراض.

يمكنك الاطلاع على: تعرفي على افضل الأغذية لتحسين الذاكرة وأهم النصائح للحفاظ علي صحة المخ

وأيضا: تعرفي على أهم النصائح لتقوية الذاكرة عند الأطفال

أضرار تناول الثوم

يعد الثوم أمنا عند الكثيرين في حال استخدامه باعتدال وتناوله عن طريق الفم، اما في حالة الافراط في استخدامه فيؤدي للإصابة بالعديد من المشاكل والتي منها:

يجعل رائحة الفم كريهة

لذا ينصح بعد تناول الثوم تناول بعض من أوراق النعناع لتضيع رائحة الفم.

حساسية الثوم
حتى إذا لم يكن لديك حساسية خاصة من الثوم ، فإن الإفراط في تناول الثوم  يمكن أن يسبب تهيجًا للبشرة ويحدث بها احمرارا، وخاصة عند أولئك الذين يعانون من انخفاض التسامح قد يكون هناك مشاعر الحرقة والغاز.

مشاكل وتهيج بالجهاز الهضمي:

قد يعاني الأشخاص المصابين بأمراض المعدة والجهاز الهضمي بتهيجا والما بالمعدة عند الافراط في تناول الثوم.